الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

السبت، 11 أغسطس 2018

الدكتور واصل أبو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية ملفات عديدة ومهمة سيبحثها اجتماع اللجنة التنفيذية المقبل


الدكتور واصل أبو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية
ملفات عديدة ومهمة سيبحثها اجتماع اللجنة التنفيذية المقبل
قال الدكتور واصل أبو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ، ان هناك مجموعة من الملفات ستكون أمام اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والذي سيعقد برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، ظهر يوم السبت المقبل.
ولفت أبو يوسف في تصريح صحفي، إلى أنه في مقدمة هذه الملفات التي سيتم نقاشها، متابعة ما صدر من قرارات عن المجلس الوطني الفلسطيني، موضحاً أن اللجنة المعنية والتي تم تشكيلها لمتابعة قرارات المجلس الوطني، وبعد اجتماعها عديد من المرات، ستقوم بوضع ما تمخّض عن اجتماعاتها أمام اللجنة التنفيذية من أجل متابعة كافة القضايا.
ونوّه إلى أن الاجتماع سيشمل توزيع مهام أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بشكل رسمي، ومتابعة ذلك، مضيفا أنالاجتماع سيناقش ويتابع ما تتعرض له القضية الفلسطينية على  عديد من الصعد، سواء على صعيد قانون أساس القومية أو على صعيد ما يقوم به الاحتلال من تصعيد وعدوان ضد الشعب الفلسطيني.
واضاف ابو يوسف إلى أنه سيتم مناقشة كذلك ملف إنهاء الانقسام والذهاب إلى وحدة وطنية بجهود مصرية تبذل، وما يمكن أن يتمخض عن ذلك خلال الأيام القليلة القادمة.
واكد أبو يوسف: فيما يتعلق  بملف "الأونروا" والتطورات الحاصلة بهذا الشأن، انه سيكون هذا الملف حاضراً على جدول أعمال الاجتماع أيضاً، وسيتم مناقشة الموقف الأمريكي المعادي الذي يحاول شطب الأونروا من أجل شطب حق العودة للاجئين الفلسطينيين، والذي لا يمكن المساس به وفق القرار 194.

Developed By Hassan Dbouk