الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الثلاثاء، 26 ديسمبر 2017

الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية أغلقنا ملف واشنطن في أي مسار سياسي قادم



الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية
أغلقنا ملف واشنطن في أي مسار سياسي قادم
قال الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، إن الاحتلال الاسرائيلي تواصل انتهاكاتها اليومية بحق الشعب الفلسطيني ومقدراته.
وأضاف أبو يوسف في حديث صحفي ان حكومة الاحتلال تسعى إلى انهاء حالة الغضب والغليان التي تسود الأراضي الفلسطينية منذ اعلان الرئيس ترامب القدس عاصمة لكيان الاحتلال بكل السبل، لافتا الى ما تعرض له شباب واطفال فلسطين وذوو الاحتياجات الخاصة هم أيضا في مرمى استهداف الاحتلال، مؤكدا ان الاحتلال ينتهك كل القوانين الدولية.
ولفت أن الشعب الفلسطيني مصمم على المضي قدما في فعاليات نصرة القدس، احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، مؤكدا انه لا بد من اسقاط قرار الرئيس الامريكي ترامب ، مشيرا أن أمريكا دولة عظمى إلا أنها تضرب بالقوانين والقرارات الدولية عرض الحائط.
وأوضح ابو يوسف أن المسيرات التي عمت عواصم دول العالم والتي أكدت رفضها للقرار الأمريكي الذي يضرب قرار الشرعية الدولية جعلت الإدارة الأمريكية معزولة أمام العالم أجمع، مشيرا إلى أن أمريكا لن تستطع الوقوف أمام كل الدول العربية إذا اتحدوا.
ودعا جماهير أمتنا العربية إلى الانتفاض في وجه الإدارة الأمريكية ، رداً على القرار الرئيس الأمريكي " دونالد ترامب" بخصوص مدينة القدس، ونصرة لشعبنا الفلسطيني التي لا يمكن ان تنكسر عزيمته وسيواصل نضاله بكافة الأشكال حتى انتزاع كامل حقوقه الوطنية المشروعة في العودة والحرية والاستقلال .

وشدد امين عام جبهة التحرير أن مدينة القدس ستبقى عاصمة دولة فلسطين الأبدية، وبأن شعبنا سيواصل انتفاضته في الشارع ولن يتراجع عنها حتى إسقاط قرار ترامب وكل المشاريعالتي تستهدف قضيتنا الفلسطينية، كجزء من نضالنا الوطني المستمر حتى إزالة الاحتلال والاستيطان عن أرض فلسطين.

Developed By Hassan Dbouk