الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الثلاثاء، 26 ديسمبر 2017

لقاء تضامني لهيئات المجتمع المدني مع القدس في منتدى صور الثقافي




لقاء تضامني لهيئات المجتمع المدني مع القدس في منتدى صور الثقافي
الجمعة: القرار بمثابة عدوان جديد على شعبنا في فلسطين
تنديداً بالقرار الأمريكي ودعماً للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، أقامت هيئات المجتمع المدني في صور لقاءاً تضامنياً في قاعة منتدى صور الثقافي، بحضور حشد من الفعاليات
تخلل اللقاء كلمات استنكار واحتجاج على التطاول اللافت من قبل العدو الاسرئيلي وانتهاكه للحقوق الفلسطينية، رافعين الصوت عالياً برفضهم لكل ما يحاك من مؤامرات وأن القدس هي عاصمة فلسطين وأنها ستبقى القضية الأساس دوماً وأبداً.
 والقى عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة كلمة قال فيها إن هذا قرار ترامب يكشف الوجه الحقيقي للإدارة الأمريكية ومواقفها المعادية للشعب الفلسطيني، وأن هذا القرار بمثابة عدوان جديد على شعبنا في فلسطين، ويضع الإدارة الأمريكية ليس فقط في موقع المنحاز للكيان الصهيوني بل الشريك له في العدوان على الشعب الفلسطيني، وهو يشكل تغير نوعي في كيفية تعاطي الإدارة الأمريكية مع القضية الفلسطينية.
من هنا نقول في جبهة التحرير الفلسطينية إن هذا الموقف الأمريكي ما كان ليتم لولا التقاعس والتواطؤ الرسمي لبعض الأنظمة العربية، والتي عكست نفسها بمواقف خجولة لهذه الأنظمة، لذلك نرى.
إن المواجهة الجدية لهذه الخطوة يجب أن هو التخلص من اتفاق أوسلو والمفاوضات والتمسك بقرارات الاجماع الوطني و إطلاق انتفاضة فلسطينية شعبية ثالثة في عموم أرجاء فلسطين.
وفي ظل هذه الظروف نجدد دعوتنا الى كافة القوى والاحزاب العربية وشعوبها واحرار العالم نحو تشجيع مقاطعة البضائع الأمريكية والصهيونية، وحويل الغضبة الجماهيرية الى نراها في لبنان والمغرب وتونس والاقطار العربية وعلى المستوى العالمي إلى فعل نضالي يومي لدعم انتفاضة شعبنا في الداخل الفلسطيني
وقال الجمعة  نحن نقدر عاليا موقف السيد حسن نصرالله امين عام حزب الله والمقاومة في لبنان  على هذه المواقف العظيمة المشرفة والمسؤولة، خاصة الى جانب القضية الفلسطينية، في ظل ظروف ومؤامرت كبيرة، تتعرض لها القضية الفلسطينية وخاصة بعد اعترف ترامب بالقدس عاصمة لكيان الصهيوني لكننا على ثقة أكيدة بأن هذه المؤامرات سيكون مصيرها الفشل، بسبب صمود الشعب الفلسطيني وقوى المقاومة، ومواصلة التصدي لمخططات تصفية القضية الفلسطينية وتفتيت الأمة العربية.

وثمن الجمعة مواقف رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون ، ورئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري ووزير الخارجية اللبنانية والحكومة اللبنانية وكافة الاحزاب والقوى اللبنانية التي وقفت وما زالت مع الشعب الفلسطيني في مواجهة وعد ترامب الذي لا يقل خطورة عن وعد بلفور  .

Developed By Hassan Dbouk