الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 8 أكتوبر 2017

مركز "حريات" يعقد لقاء في سلفيت بعنوان: الانتخابات استحقاق وطني



مركز "حريات" يعقد لقاء في سلفيت بعنوان: الانتخابات استحقاق وطني
نظم مركز الدفاع عن الحريات والحقوق المدنية " حريات" بالتعاون مع لجنة الانتخابات المركزية لقاء وطني في محافظة سلفيت بعنوان:" الانتخابات استحقاق وطني وديمقراطي ومدخل لانهاء الانقسام" .
جاء ذلك بحضور ومشاركة كل من عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. واصل ابو يوسف ومحافظ سلفيت اللواء ابراهيم البلوي ومدير مركز الدفاع عن الحريات حلمي الاعرج ، وعدد من المؤسسات الامنية والرسمية والاهلية والجمعيات النسوية الفاعلة بالمحافظة.
واكد المحافظ البلوي على اهمية اللقاء في الوقت الذي تعقد فيه الحكومة الفلسطينية اجتماعها الاول في قطاع غزة، تعبيرا عن انهاء مظاهر الانقسام وخطوة في طريق تحقيق المصالحة الوطنية وترتيب البيت الداخلي الفلسطيني للنهوض بالمهمات الوطنية الكبرى الملقاة على عاتقها.
بدوره اشار د. واصل الى الدور الفاعل الذي لعبته منظمة التحرير الفلسطينية على مدار سنوات النضال الطويلة وفق برنامجها السياسي القائم على الحق الوطني للشعب الفلسطيني في بناء دولته وعاصمتها القدس الشريف وحق العودة للاجئين واحقاق كافة الحقوق الوطنية لابناء شعبنا .
وطالب ابو يوسف بضرورة تبني الكل الفلسطيني لهذا البرنامج من اجل النهوض بواقعنا ووحدته وفق المستجدات الدولية والاقليمية التي ادت الى تراجع اهمية القضية الفلسطينية بفعل الانقسام المدمر كاحد اهم المسببات، اضافة الى ما يعانيه الاقليم من حروب وصراعات وانشغال المجتمع الدولي بها .
واكد ان هذا المناخ غير الصحي هو خدمة مجانية للاحتلال الاسرائيلي من خلال الضرر الواقع على قضيتنا ونضالات شعبنا ولا من الاقلاع عنه.
وتحدث مدير حريات حلمي الاعرج عن اهمية الانتخابات كاستحقاق وطني وديمقراطي للشعب الفلسطيني في محاربة حالة الانقسام وان الانتخابات هي الضامن الرئيسي لعدم العودة مرة اخرى الى مثل هذه الحالة والتي شوهت نضالات شعبنا وتضحياته خلال العشر سنوات العجاف التي عاشها شعبنا في ظل الانقسام وتبعياته.
وشدد الاعرج على الحق الديمقراطي للشعب الفلسطيني في اختيار من يمثله وذلك وفق الدستور الفلسطيني ووثيقة الاستقلال التي اكدت على ان الانتخابات هي حق للشعب الفلسطيني في اختيار من يمثله على كافة المستويات ، وان اللقاء ياتي بالتزامن مع خطوات عملية على الارض لانهاء الانقسام وتكريس الوحدة الوطنية وممارسة الحق الديمقراطي في تجديد الشرعيات سواء في المجلس التشريعي او الوطني او الرئاسة.

وفي ختام اللقاء شكر عضو مجلس ادارة مركز حريات نعيم حرب محافظة سلفيت ومحافظها اللواء البلوي على استضافة هذا اللقاء، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. ابو يوسف لجهوده المبذولة في انجاح اللقاء وكذلك مدير مركز حريات حلمي الاعرج لايصاله رسالة المركز ، والحضور على مداخلاتهم واسالتهم التي اثرت النقاش حول الموضوع، مشيدا باهمية اللقاء والتوقيت الذي جاء فيه.

Developed By Hassan Dbouk