الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

السبت، 1 يوليو 2017

الغاز المسال ودماء الشعوب المباح



الغاز المسال ودماء الشعوب المباح
بقلم الكاتبة : تمارا حداد
بدأت قصة حرب الغاز في منطقة الشرق الاوسط في العام 1992 ، حيث تم اقرار اتفاقية " كيوتو " للحد من انبعاث الغازات في الجو ولمنع تفاقم الاحتباس الحراري الذي تزايد بفعل استخدام النفط ، تم اللجوء الى الغاز كمصدر اقل خطورة واقل تلوث للبيئة ، انتهى دور النفط حيث تم استثماره بعد الحرب العالمية الثانية لأبعد الحدود والآن جاء دور الغاز وعبر حرب عالمية ثالثة بحرب ذات ابعاد سياسية وإستراتيجية "حرب على الموارد" . الصراع في منطقة الشرق الاوسط يأخذ بعدا غازيا بالدرجة الاولى ، يتمثل صراع على الموارد والأسواق والمعابر والطاقة ومخازن الغاز ومنافذ تمرير الغاز المتواجد في الشرق الاوسط ، الصراع بين الدول العظمى على ارساء النفوذ وبالذات في منطقة الشرق الاوسط وبالتحديد سوريا والتي تعتبر منطقة تجميع خطوط الغاز وممر لتمرير الغاز الى اوروبا وإفريقيا واسيا نظرا للموقع الاستراتيجي لسوريا . بعد اكتشاف 14 حوضا نفطيا في سوريا في المياه الاقليمية وبالتحديد المناطق الممتدة من الحدود اللبنانية الى منطقة بانياس تحتوي هذه الاحواض انتاجا نفطيا يعادل انتاج دول الخليج من النفط ، وتم اكتشاف آبار الغاز في منطقة حمص ودمشق ودير الزور تعد من اكبر احتياطي للغاز ، واشنطن تريد السيطرة على هذه الابار من اجل تمرير الغاز الى اوروبا بدل الغاز الروسي الذي يمرر الى اوروبا وبالتالي تبقى امريكا وحدوية القطب والمسيطر الاول في العالم . صحيح ان هناك حقول للغاز في منطقة قبرص حقل افرديت وينتج 7 تريليون قدم مكعب من الغاز وحقل لفتان ينتج 18 تريليون قدم مكعب من الغاز ، وحقل تمار الاسرائيلي ينتج 8 تريليون قدم مكعب من الغاز مجموع ما تنتجه هذه الحقول 23 تريليون قدم مكعب من الغاز لن يساوي حجم الغاز المتواجد في سوريا والذي يوازي 28 تريليون قدم مكعب من الغاز والموجود في حمص التي اصبحت المحور الاقتصادي في سوق الغاز العالمي وثالث بلد مصدر للغاز واكبر احتياطي غاز متواجد في سوريا ، لذلك الحرب مشتعلة في سوريا والشعوب تستباح دمها لأجل الغاز ، لذلك تركيا تضع اسطولها في سوريا حتى يكون لها حصة من الغاز ، وإيران تضع قوات الحرس الثوري في سوريا للحصول على منفذ لها في البحر الابيض المتوسط والحصول على الغاز ، ليس دفاعا عن الشعوب او عن انظمة عربية ، روسيا تريد منفذا لها ايضا على البحر الابيض المتوسط لتظل الوحيدة المسيطرة على غاز اوروبا ، وأميركا تضع قواعد لها للسيطرة على الغاز في سوريا ، اما قطر وأزمتها الخليجية ليس لدعمها للإرهاب او تبنيها للإخوان المسلمين فالإخوان حتى الان بنظر الامم المتحدة ليست جماعة ارهابية ، السبب الرئيس لازمة قطر الخليجية هو لرفضها لتمرير غازها الى اوروبا .
اما الانبار في العراق لماذا الحرب تدور حولها تضم الانبار نحو 53 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي وهو يعتبر اكبر من احتياطي روسيا الدولة الاولى في احتياطي الغاز في العالم والذي يبلغ احتياطها من الغاز 44 تريليون قدم مكعب اي ان الانبار في العراق تعتبر اكبر احتياطي غاز في العالم ، وفيها 300 مليار برميل من النفط الخام في صحراء الانبار .
هي حرب الغاز والخاسر الاكبر هي الشعوب العربية تستباح دما وفقرا والرابح الاكبر من يستطيع ان يرسي نفوذه في هذه المناطق ، خريطة الغاز في منطقة تركماتستان ، اذربيجان ، ايران ، مصر والغاز الموجود في ساحل البحر الابيض المتوسط مابين فلسطين ولبنان وقبرص وتم اكتشاف الغاز مؤخرا في ساحل غزة.


Developed By Hassan Dbouk