الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 21 مايو 2017

الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية إضراب الحرية والكرامة نموذج وطني



الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية
إضراب الحرية والكرامة نموذج وطني
طالب الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير جماهير شعبنا في الوطن والشتات إلى استمرار الفعاليات والأنشطة المساندة للحركة الأسيرة المناضلة وهي تخوض معركة الكرامة والحرية، لافتاً أن قضية الأسرى هي معركة الشعب الفلسطيني.
وأكد ابو يوسف لقناة فلسطين الفضائية أن ما يميز إضراب الكرامة أنه وحدوي تشارك به كافة الفصائل والقوى داخل سجون الاحتلال، وهو يشّكل لنا نموذج وطني يجب ان يفرض علينا انهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية ، مثمنا كافة الفعاليات المساندة للحركة الأسيرة.
ولفت ابو يوسف ان كافة الممارسات التي تقوم بها حكومة الاحتلال لن تثني من الحركة الاسيرة التي تصعد خطواتها النضالية، مؤكدا ان الفعاليات الكبيرة التي تشهدها محافظات الوطن مع الحراك الشعبي الفلسطيني في الشتات والمنافي والفعاليات التضامنية العربية والعالمية ستعطي الإضراب زخماً قويا بمستوى الحدث داخل السجون.
وأضاف ابو يوسف أنه من الطبيعي تصاعد الحراك الجماهيري الشعبي والوطني الميداني إسناداً للأسرى لانه سيشكّل ضغطاً على الاحتلال يدفعه للاستجابة لمطالب الأسرى، بالإضافة إلى أنه يرفع من معنويات وهمم الأسرى، معتبراً أن تصعيد الاشتباك مع الاحتلال في كل ساحات الوطن وعلى الحواجز ونقاط الاشتباك والتي ادى الى استشهد الشاب سبأ نضال عبيد ، بعد إصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله. واصابة العشرات من المواطنيين، يعطي الانتفاضة الشعبية زخما في مواصلة مسيرتها بإسناد الأسرى في إضرابهم، وحتى تحريرهم.
ورأى ابو يوسف ان معركة الحركة الاسيرة بدأت تخطو خطوات انتصارها في تحقيق مطالبها العادلة، باعتبار ذلك هدف من اهدافنا من النضال الوطني الفلسطيني وعلى طريق تحقيق اهداف شعبما في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
واشار ان صمت المجتمع الدولي تجاه حكومة الاحتلال،يعطيها التشجيع نحو المزيد من التطرف والعنصرية، مما يستدعي من المجتمع الدولي بالتدخل الفوري والسريع لوقف مسلسل الجرائم الإسرائيلية، وتوفير الحماية الدولية لشعبنا لنيل حقوقه الوطنية في الحرية والاستقلال.

ودعا امين عام جبهة التحرير  جامعة الدول العربية والمؤسسات الاقليمية والدولية المعنية وفي مقدمتها هيئة الامم المتحدة ومنظماتها ومجلس حقوق الانسان لارسال لجان التحقيق الى السجون وللارض الفلسطينية المحتلة للوقوف على جرائم الحرب وضد الانسانية التي تقترف ليل نهار ولوضع الاحتلال موضع المساءلة والعقاب .

Developed By Hassan Dbouk