الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 21 مايو 2017

الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل أبو يوسف الفلسطيني مهما كانت التحديات والظروف فهو متمسك في أرضه وعودته الى دياره



الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل أبو يوسف الفلسطيني
مهما كانت التحديات والظروف فهو متمسك في أرضه وعودته  الى دياره
أكد الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الدكتور واصل أبو يوسف، حق الشعب الوطني الثابت الذي تدعمه الشرعية الدولية  في العودة إلى دياره التي هجر منها ، وأن الفلسطيني مهما كانت التحديات والظروف فهو متمسك في أرضه، ولا يمكن بأي شكل خروجه من هذه الأرض جراء ما يتعرض  له من تنكيل وقتل وتشريد.
وأشار ابويوسف في حديث صحفي إلى أن الاحتلال الذي يعيد الكرة عبر الاستيطان والقتل والمجازر ، فكل هذه الاعمال الاجرامية لن تثني الشعب الفلسطيني عن حقوقه الثابتة التي انطلق منها، ويؤكد عليها دائما أمام كل العالم وهو حق وطني ثابت.
ودعا ابو يوسف، إلى  التحام هذه الذكرى مع ذكرى عودة اللاجئين الذي يحرص شعبنا الفلسطيني في كل  محافظات الوطن  وفي كل مخيمات اللجوء والشتات على حق العودة  المقدس الذي هو جوهر القضية الفلسطينية بالتزامن مع خوض الأسرى معركة الحرية والكرامة لليوم التاسع والعشرين على التوالي.
وقال، أننا نمضي اليوم  قدما باتجاه التمسك بثوابت شهداء شعبنا، بثوابت الأسرى والمعتقلين، بثوابت الجرحى والمعاناة،  بثوابت منظمة التحرير الفلسطينية التي تمثل حق عودة اللاجئين وحق تقرير المصير واقامة الدولة الفلسطينية كاملة السيادة  وعاصمتها القدس.
وأكد أنه لن يكون سلام واستقرار في المنطقة دون اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعودة اللاجئين من الخارج.

وشدد امين عام جبهة التحرير على ضرورة استمرار التحرك الشعبي والوطني إسناداً لمعركة الكرامة والحرية وبوسائل ضاغطة متنوعة، لافتا أن الأسرى المضربين يستمدون صمودهم وعزيمتهم من حجم التضامن معهم، معربا عن ثقته أنهم سيحققون مطالبهم مهما كانت الإجراءات والظروف القاسية التي يتعرضون لها.

Developed By Hassan Dbouk