الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الثلاثاء، 6 ديسمبر 2016

الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية المجلس الوطني الفلسطيني سيعقد دورة جديدة لأقرار برنامج سياسي يتلاءم مع المتغيرات على القضية الفلسطينية

الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية
المجلس الوطني الفلسطيني سيعقد دورة جديدة لأقرار برنامج سياسي يتلاءم مع المتغيرات على القضية الفلسطينية
قال الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ، إن المجلس الوطني الفلسطيني سيعقد دورة جديدة ، مشيرًا إلى أن اللجنة التحضيرية لعقد دورة جديدة للمجلس الوطني، قد أنهت استعداداتها على هذا الصعيد.
ولفت أبو يوسف في حديث صحفي ، إلى أن دورة المجلس الوطني ستعقد في اقرب فرصة، لافتا إلى أنه سيكون على جدول أعمال المجلس، انتخاب لجنة تنفيذية جديدة لمنظمة التحرير، وإقرار برنامج سياسي، يتلاءم مع المتغيرات على القضية الفلسطينية.
ولفت ابو يوسف أن انعقاد مؤتمر حركة فتح سيؤكد أهمية وضرورة إعادة ترتيب البيت الداخلي الفلسطيني، ويشكل نقطة مهمة في صياغة المشهد السياسي المقبل.
ورأى أبو يوسف أن القضية الفلسطينية تمر بمراحل خطيرة على الصعيد السياسي الداخلي المتمثل بعدم تطبيق اتفاق المصالحة ، مؤكدًا أهمية إعادة ترتيب البيت الفلسطيني، وتطوير مؤسسات منظمة التحرير والنهوض بها.
واكد ان الاحتلال يصعد من عدوانه بحق شعبنا ومقدساته الاسلامية والمسيحية، ولم تعد تكفي  الأدانات و الأستنكارات بما تتعرض له مدينة القدس ،فحكومة الاحتلال تحاول الاستفادة من الوقت من اجل خلق امر واقع على الارض و الحيلولة دون اقامة دولة فلسطينية و عاصمتها القدس .. وهذا يستدعي من الدول العربية التحرك على المستوى الدولي لتجريم الاحتلال على جرائمه .
واشاد بالموقف الفرنسي القاضي بمنع منتجات الاحتلال الاسرائيلي ، ولا بد من اليات سواء لمقاطعة البضائع او دعم مشروع القرار الفلسطيني في الامم المتحدة .
واضاف، ان نتنياهو يعمل لكسب الوقت للفترة الانتقالية و استلام الرئيس الاميركي ترامب مهامه الرئاسية ليحاول بناء و توسيع الاف المستوطنات ، مشيرا ان ما صرح به (ترامب) مؤخرا من ان الاستيطان لايشكل عقبة فهذا يؤكد على الموقف الامريكي المنحاز للاحتلال .

 وقال ان الموقف الامريكي والدولي على المحك لوقف بناء المستوطنات والالتزام القانون الدولي و محاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الارض والانسان وخاصة التصفيات الميدانية على الحواجز ، مؤكدا ان كل المحاولات ستفشل امام صمود الشعب الفلسطيني الذي يرفض كل المحاولات والمشاريع التي تنتقص من حقوقه الوطنية و سيبقى يناضل حتى نيل الحرية والاستقلال والعودة .

Developed By Hassan Dbouk