الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 6 نوفمبر 2016

جبهة التحرير الفلسطينية تشيد بعملية حاجز بيت إيل

جبهة التحرير الفلسطينية  تشيد بعملية حاجز بيت إيل
أشادت جبهة التحرير الفلسطينية قرب حاجز بيت إيل قرب مدينة رام الله بالضفة المحتلة ، والتي استهدفت قوات الاحتلال، مؤكدة ان هذه العملية تؤكد الرد على جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني ، وتتزامن مع الذكرى المئوية للوعد بلفور المشؤوم .
وأكدت الجبهة في بيان صحفي أن العملية البطولية توجّه رسالة تحدي لحكومة الاحتلال التي راهنت من خلال جرائمها وإجراءاتها المتسارعة ضد شعبنا الفلسطيني على بث روح الإحباط واليأس والاستسلام للأمر الواقع، لكنها تفاجأت بقدرة شعبنا على المباغتة والرد واختيار الوقت والزمان المناسبين.
وأضافت الجبهة بأن العملية هي أيضاً بمثابة رسالة دعم وإسناد لأسرانا البواسل في معتقلات الاحتلال الذين يجابهون إرهاب وممارسات الاحتلال.
وشددت جبهة التحرير الفلسطينية على ضرورة استثمار الأبعاد الهامة لهذه العملية من خلال تصعيد المقاومة الشعبية واستمراريتها في مختلف أرجاء الضفة.
ورأت ان  إجراءات الاحتلال التي تتمثل بتكثيف الاعدامات الميدانية ضج شاباتنا وشبابنا ، وحملات الاعتقال الواسعة، وهدم البيوت، وإغلاق مدن الضفة الغربية، وتحويلها إلى كنتونات معزولة بالحواجز العسكرية، وإطلاق العنان للمستوطنين للعربدة والاعتداء على المواطنين الفلسطينيين، لن تزيد شعبنا سوى تمسكا واصرارا على مواصلة نضاله من اجل تحرير الارض والانسان.
وشددت على أن ضرورة تصعيد الانتفاضة، ووضع مرتكزات لاستمراريتها والحفاظ على زخمها، مما يستدعي انهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية وحماية المشروع الوطني من خلال تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها وتنفيذ قرارات الإجماع الوطني، بما فيها قرارات المجلس المركزي.
 ودعت الى التوجه لكافة المنظمات الدولية، بما فيها محكمة الجنايات الدولية، ووقف التطبيع، ووقف كل قنوات التواصل مع الاحتلال، والمشاركة في حملة مقاطعة الاحتلال على كافة الصعد.
وتوجهت جبهة التحرير الفلسطينية بالتحية الى روح الشهيد الشرطي محمد تركمان، مؤكدة على ضرورة الاندماج الفعلي مع أبناء شعبنا في فعاليات ونشاطات الانتفاضة والهبة الجماهيرية، والتصدي لجرائم  الاحتلال المستوطنين.

Developed By Hassan Dbouk