الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 13 نوفمبر 2016

حمة الهمامي: الجبهة الشعبية تُدين أعمال القمع الجارية في تركيا وتعبر عن مساندتها للقوى الديمقراطية



حمة الهمامي: الجبهة الشعبية تُدين أعمال القمع الجارية في تركيا وتعبر عن مساندتها للقوى الديمقراطية
في تعليق له على تصاعد وتيرة القمع في تركيا، صرح الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمه الهمامي لـ “صوت الشعب” أن “نظام أردوغان يستغل محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة، للإجهاز على كل المكاسب التي حققتها شعوب تركيا في المجال الديمقراطي، تحضيرا لإقامة نظام “إخواني” استبدادي يكون هو على رأسه”
وأضاف الهمامي أنّ عشرات الآلاف من المثقفين والقضاة والأساتذة والمعلمين والموظفين والإعلاميين أُوقِفوا بذريعة تأييد محاولة الانقلاب. وقال: ”حين نعرف أنّ من بين المعتقلين رئيسي حزب الشعوب الديمقراطي وتسعة آخرين من نوابه، وحين نعرف أيضا أن القمع طال مناضلات ومناضلي وصحافة حزب العمل التركي اليساري، إضافة إلى عديد الإعلاميين والمثقفين من الوسط الديمقراطي والتقدمي، والذين كان جميعهم ممّن ندّد قولا وفعلا بمحاولة الانقلاب العسكري وحذر من خطر استعمالها من طرف أردوغان وحزبه لضرب الحريات، نفهم إذا طبيعة الحملة التي يشنها هذا الأخير على الشعب التركي وقواه الديمقراطية والتقدمية.”
وأكّد الهمامي أنّ الجبهة الشعبية تُدين أعمال القمع الجارية في تركيا وتعبر عن مساندتها للقوى الديمقراطية وتطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين من هذه القوى ورفع اليد عن صحافتها ووسائل إعلامها عامة.
وذكّر بأنّ القوى الديمقراطية والتقدمية التركية كانت دائما إلى جانب القوى الديمقراطية والتقدمية في تونس، مشيرا إلى تضامنها مع الجبهة الشعبية ومع الشعب التونسي إثر اغتيال الشهيدين شكري بلعيد والحاج محمد البراهمي.

وقال الهمامي “إنّ ما يرتكبه أردوغان ونظامه من جرائم على حساب الشعب التركي وعلى حساب شعوب المنطقة (سوريا والعراق) سيعود عليه بالوبال وسيدفع ثمنها عاجلا أو آجلا”.

Developed By Hassan Dbouk