الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 13 نوفمبر 2016

وفد فلسطيني يهنئ حركة الجهاد في صيدا بالانطلاقة والتباحث حول المبادرة



وفد فلسطيني يهنئ حركة الجهاد في صيدا بالانطلاقة والتباحث حول المبادرة
استقبل مسؤول العلاقات السياسية في حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، الحاج شكيب العينا، بحضور أعضاء من لجنة العلاقات في منطقة صيدا  اليوم  الثلاثاء، في مكتب الحركة بصيدا  ، وفدًا فلسطينيًا برئاسة مسؤول الأمن الوطني في لبنان اللواء  صبحي أبو عرب.  وضم الوفد عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أبو النايف، وعضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية صلاح اليوسف، وذلك للتهنئة بانطلاقة حركة الجهاد الإسلامي واستشهاد الأمين العام الدكتور فتحي الشقاقى  جرى  التباحث   في شؤون المخيمات الفلسطينية.
وأكد الوفد على أهمية المبادرة التي أطلقها الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الدكتور رمضان عبد الله شلّح، كونها حرّكت الساحة الفلسطينية باتجاه الحوار والتباحث بشأن حاضر ومستقبل المشروع الوطني الفلسطيني.
ووصف صلاح اليوسف عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير، المبادرة بالإيجابية، وأثنى على دور حركة الجهاد الواضحة في سياستها وحرصها على شعبنا.
واعتبر أبو النايف عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية، أن المبادرة هدفها الخروج من حالة الانقسام، وهي مطروحة للنقاش.
وتطرق اللواء أبو عرب إلى الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة، داعيًا إلى الحفاظ على وحدة شعبنا في المخيم الذي تجاوز العديد من المحن بفعل الحكمة والوحدة.

من جهته، رحّب الحاج شكيب العينا بالوفد، مقدمًا التعازي لحركة "فتح" في ذكرى وفاة الرئيس ياسر عرفات. وقال إن مبادرة "النقاط العشر" هي برنامج حركة الجهاد الإسلامي، ورسالتها أنه آن الأوان لكي نتوحد على برنامج وطني، وهي فرصة تاريخية للحوار وتعزيز الوحدة الداخلية، سيما أن تناقضنا الأساسي هو مع العدو الصهيوني. وأبدى المجتمعون حرصهم على تعزيز العمل المشترك في لبنان، وحماية المخيمات، والمطالبة بالحقوق المدنية والاجتماعية..

Developed By Hassan Dbouk