الإفتتاحية
تصريحات ومقابلات
ثقافة وفنون
مجتمع

الأحد، 19 يونيو 2016

جبهة التحرير الفلسطينية عملية تل ابيب رد طبيعي على جرائم الاحتلال



جبهة التحرير الفلسطينية عملية تل ابيب رد طبيعي على جرائم الاحتلال
اكدت جبهة التحرير الفلسطينية ان العملية البطولية في تل ابيب هي رد طبيعي على جرائم الاحتلال من اعدامات ميدانية وتدنيس المسجد الاقصى واستباحة الارض الفلسطينية واستمرار الاستيطان والاعتقال والقتل والحصار .
واشاد عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية  بعملية تل ابيب وابطالها الشابين المناضلان من الخليل  ، مؤكدا انها تأتي ردا على الاعدامات الميدانية واستباحة المسجد الاقصى واستمرار الاستيطان والاعتقال ، وتاكيدا على مواصلة انتفاضة الشعب الفلسطيني على امتداد الوطن، ومشيرا إلى أن هذه العمليات تؤكد على وحدة النضال والكفاح ضد الاحتلال.
 وقال الجمعة  أن هذه العملية النوعية وجهت رسائل قوية لقادة وجيش الاحتلال بأن كل إجراءاته وجرائمه وقتله المستمر وحصاره ، لن تنجح في كسر إرادة الصمود والعزيمة والمقاومة لدى الشعب الفلسطيني .
وشدد الجمعة  أن تهديدات الاحتلال عقب العملية دليل على عجزه وارتباكه وفشله في منع هذه العمليات المتكررة التي نشرت الرعب والهلع لدى قادة وجنود الاحتلال والمستوطنين .

وطالب الجمعة بضرورة البناء على هذه الإنجازات بمواصلة الانتفاضة وتوفير كل مقومات الصمود والحماية لاستمرارها وتصعيدها حتى رحيل الاحتلال، مشيراً أن هذا الجيل الشاب الذي يقدم تضحيات  بحاجة الى انهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية والعمل رسم استراتيجية وطنية تؤكد اهمية استمرار الانتفاضة والمقاومة ، وكذلك استمرار الجهود النضالية على المستوي الدولي والدبلوماسي ، وفي مقدمتها التوجه لمحكمة الجنايات الدولية لمحاكمة الاحتلال على جرائمه المتواصلة بحق شعبنا، فضلاً عن التحرك للضغط على المجتمع الدولي من أجل الدعوة لعقد مؤتمر دولي لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية المنصفة لشعبنا.

Developed By Hassan Dbouk